هل يتحقق حلم النظام وروسيا بالسيطرة على مدينة حلب ؟؟

الأرض المحروقة اسم يطلق على المعارك التي تحرق كل شيئ وتستبعد فيها الخطوط الحمراء وهذا الأسم لم يعد يلائم الحرب الدائرة في مدينة حلب .. الأرض المدمرة على أجساد أبنائها هذا المصطلح هو الأقرب لما يحصل في مدينة حلب الذي تسعى روسيا ونظام الأسد لإستعادة السيطرة عليها دمرت المشافي والمدارس حتى منازل المدنيين دمرت فوق أجساد أبنائها. أسراب من الطيران الحربي لاتفارق سماء المدينة بالإضافة لمئات القذائف الصاروخية والمدفعية وذالك كله لتحقيق أنتصار للأسد وروسيا على حساب الشعب السوري. فهل يتحقق حلم النظام وروسيا بالسيطرة على مدينة حلب. نقلت وكالة قاسيون حسب وصفها ونقلا عن قيادي بالجيش الحر داخل أحياء حلب المحاصرة والذي رفض ذكر أسمه حسب الوكالة في حين يؤكد أن الجيش الحر سينسحب من مدينة حلب ويسلمها للنظام ويتابع أن الفصائل ابلغت مندوبيها في تركيا للتواصل مع لجنة الأمم المتحدة لتأمين خروج العناصر من المدينة. وتأتي هذه التصريحات بعد تصريح مسجل لقائد عمليات حلب الرائد ياسر وتوعده بمفاجاَت نوعية كبيرة ومعركة ستهز عرش النظام وتفك الحصار عن حلب. وهنا السؤال في ظل هذه التناقضات هل سيتحقق حلم النظام وروسيا بالسيطرة على مدينة حلب

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password