“مغاوير الثورة” ينفي وصول ميليشيات إيران إلى حدود العراق ويؤكد أن الجيش الحر يسيطر على ؟؟

عين على الوطن .. وكالات

قال الناطق باسم “جيش مغاوير الثورة”، محمد مصطفى الجراح، إن الجيش السوري الحر لا يزال يسيطر بالكامل على منطقة الزكف والمناطق الحدودية مع العراق.
ونفى الجراح في حديث لبلدي نيوز، أن تكون قوات النظام والميليشيات المدعومة من إيران وصلت إلى الحدود العراقية مع سوريا، معتبرا أن الأخبار التي روجها إعلام النظام بهذا الخصوص، تندرج ضمن الحرب الإعلامية التي تهدف لرفع معنويات مقاتليه، بسبب ضربات التحالف وبهدف تحقيق دعاية من قبل الروس خاصة مع ظهور وزير الدفاع الروسي بالإعلان عن التقدم المزعوم، فمن غير المعقول التقدم مسافة (100كم وبعرض 3 كم).
وكانت وكالة إعلام النظام “سانا” نقلت عن مصدر عسكري في قوات النظام تأكيده وصولهم مع ميليشيات إيران إلى الحدود السورية العراقية شمال شرق التنف في عمق البادية السورية.
وشدد مصدر النظام، أن “الوحدات العسكرية ثبتت مواقعها القتالية في المنطقة بعد القضاء على آخر تجمعات تنظيم (الدولة) الإرهابي على هذا الاتجاه”، حسب زعمه.
وحسب الناطق باسم جيش المغاوير، فإن الجيش السوري الحر أنشأ طوقا أمنيا حول معسكر الزكف في البادية السورية بعرض ثلاثة كيلومترات.
ولفت الجراح إلى أن التحالف الدولي مستمر بتنفيذ عملياته التي تدعم جيش المغاوير في البادية السوية، وأضاف “لكن طيران التحالف يدعم عمليات الجيش الحر لحماية التنف”.
وأعلن “جيش أسود الشرقية” التابع للجيش السوري الحر أمس الجمعة، عن تمكن عناصره من تحرير تل المسيطمة الواقع غرب منطقة بئر القصب بريف دمشق في البادية بعد معارك مع قوات النظام والميليشيات الشيعية المساندة له.
وقال (يونس سلامة) مسؤول المكتب الإعلامي في جيش أسود الشرقية لبلدي نيوز إن “الثوار تمكنوا من التقدم والسيطرة على التل بعد معارك عنيفة صباح الجمعة، سقط خلالها العديد من عناصر قوات النظام والميليشيات الإيرانية قتلى، بينهم ضابط برتبة عميد بالإضافة لأسر عدة عناصر ممن كانوا في تلك النقاط”.
وسيطر معارضون تدعمهم واشنطن على التنف من تنظيم “الدولة”، في أذار/مارس العام الماضي، وتقول مصادر إنهم يهدفون لاستخدامها كمنصة انطلاق للسيطرة على البوكمال وهي بلدة على الحدود السورية مع العراق وتتبع لمحافظة ديرالزور.
وتضيف أن التحالف يهدف بوجوده في التنف الواقعة على طريق سريع بين دمشق وبغداد، إلى وقف طموح إيران بفتح طريق بري بين العراق وسوريا.

المصدر بلدي نيوز

 

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password