معارك عنيفة بين شبيحة الأسد في حلب عائلات بري وميدو وديري

 

عين على الوطن .. وكالات

نشب شجار يوم السبت 6 أيار/ مايو بين ميليشيا الدفاع الوطني ولواء القدس في احياء مدينة حلب الشرقية أدة لإطلاق نار متبادل من أسلحة متوسطة وثقيلة ليتطور الشجار لمعارك عنيفة لهدم منازل الميليشيات المتقاتلة.

وحسب ما نشر موقع الاتحاد برس أن اشتباكات دارت بين عائلتي “بري وميدو” والذان يقاتل شبابهما ضمن ميليشييا الدفاع الوطني وبين عائلة “أل ديري” والذي ينتمي شبابها لميليشيا لواء القدس الإيراني.

المعارك دارت في بلدة النيرب بسبب الخلافة على أولوية الحواجز وأحقية التواجد العسكري في المنطقة لتطور الأمور بشكل سريع بمعارك عنيفة استخدمت فيها الاسلحة المتوسطة والثقيلة.

حيث قامت مجموعة من عائلة بري باستخدام جرافات لهدم جدران منازل يقطنها عناصر من لواء القدس الإيراني ليقوم بعد ذالك لواء القدس الإيراني بالهجوم على منازل أل بري في المرجة والقاء القنابل الحارقة على منازلهم وأكدت مصادر أن أل ميدو تمكنوا من قتل ضابطين من لواء القدس أحدهم فلسطيني.

وراح ضحية هذا الاقتتال عدد كبير من أبناء بري وميدو وأل ديري الموالين لعصابات الأسد وبعد تدخل للشرطة العسكرية ودوريات تابعة لأمن الدولة واعتقال اغلب أبناء العائلات المتقاتلين تحاول عدد من الجهات انهاء هذا النزاع واعادة الامور لطبيعتها

 

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password