عنصر من ميليشيا “حزب الله” ينشر مخاطبا قادته .. أقاتل الاَن على جبهة حلب وبجانبي جندي روسي يحمل الفودكا ويمارس الجنس مع جندي علوي .. وداخل أحياء حلب أسمع التكبيرات فهل أنا أقاتل على حق

عنصر من ميليشيا حزب الله ينشر رسالة وجهها لقادته عبر وسائل التواصل الإجتماعي يقول فيها. أنا الاَن أقاتل بالخطوط الأولى على جبهة حلب الشرقية وإلى جانبي جندي روسي يحمل الفودكا في جيبه ولا تفارقه وأكتشفت لاحقا أنه يمارس الشذوذ الجنسي مع جندي علوي من جنود الأسد وفي كل ليلة يطلب مني الجندي الروسي الأنضمام له بالسهرة. وعلى الجانب الاَخر في أحياء حلب المحاصرة أسمع أصوات التكبيرات والإستغاثة وأصوات الماَذن التي تدعو النصر والفرج لمن نقول عنهم إرهابيين ونقاتلهم وهنا أتوجه بسؤالي لقادتنا هل نحن نقاتل على حق أم باطل .. والفرق أراه اليوم بعيني لا بحديث الاَخرين .. وتم نشر هذه الرسالة عبر موقع شيعي حيث تم حذفها بعد نشرها بساعتين إلا أنها لاقت رواج كبير حيث تناقلها الكثير من الشيعة الذين يعارضون سياسة وأفعال حزب الله ولا يؤيدون قرارات حسن نصر الله مسؤول ميليشيا حزب الله

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password