صحف تركية تتحدث عن بدء عملية عسكرية واسعة ضد هيئة تحرير الشام في إدلب بداية الشهر القادم ,

عين على الوطن … ادلب

كشفت تقارير صحفية تركية عن أن “ تركيا وروسيا وإيران على وشك إطلاق عملية عسكرية واسعة، الشهر الجاري، في محافظة إدلب التي تسيطر عليها “هيئة تحرير الشام”

وذكرت صحيفة “صباح” نقلاً عن مركز ابحاث وقف الثقافة الإستراتيجية الذي يتخذ من روسيا مقرًا له بأن عملية عسكرية واسعة ضد “الهيئة في إدلب ستنطلق في أيلول الجاري،

حيث من المتوقع أن تهاجم القوات التركية من الشمال، بينما يتقدم الجيشان الروسي والإيراني من الجنوب وتوقع مركز الأبحاث أن تبدأ العملية بعد اجتماع أستانا المقبل المتوقع انعقاده بين 13- 15 أيلول الجاري واعتبر التقرير أن “قرار العملية العسكرية جاء بعد رفض (هيئة تحرير الشام) لمساعي إخراجها سلميًا من المحافظة التي تسيطر عليها”.

ووفق سيناريو المركز فمن “المتوقع أن يقصف الطيران التركي بدعم روسي وإيراني، مواقعَ الهيئة في المحافظة، قبل أن يبدأ الجيش التركي بالتقدم برًا، من أجل فرض منطقة عدم اشتباك جديدة في سوريا،

بالتزامن مع تقدم قوات روسية وإيرانية من جنوبها” وفي السياق ذاته تحدثت أنباء” أن جهات رسمية تركية خيّرت بعض قيادات هيئة تحرير الشام بين الاستسلام أو المواجهة العسكرية مع القوات التركية وأكّد المصدر أن “الهدف من العملية العسكرية التي تحدثت عنها الصحيفة التركية هو تثبيت وضع خفض التصعيد في المحافظة” وتوقع “عدم حدوث صدام عسكري واسع النطاق، بين “الهيئة” والقوات التركية”

وأضاف أن “الأسد غير راضٍ عن هذا الاتفاق، وخصوصًا أن إدلب ستكون تحت سيطرة الجيش الوطني المزمع تشكيله من قبل فصائل المعارضة السورية” يذكر أن “هيئة تحرير الشام” التي تتهمها قوى دولية بأنها امتداد لـ (جبهة النصرة) فرع القاعدة في سوريا سيطرت في نهاية تموز الماضي على مدينة إدلب، بعد اقتتال مع حركة “أحرار الشام”

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password