شهداء عين على الوطن

فقدت عين على الوطن أهم كوادرها الإداريين وهما

  1. إبراهيم عبد القادر والمعروف بالباز الفراتي وكان يشغل منصب المدير التنفيذي لمؤسسة عين على الوطن

  2. فارس حمادي وكان يشغل منصب مدير قسم التصميم والمونتاج في مؤسسة عين على الوطن

دائما يكون المستهدف بالدرجة الأولى هو الشخص الذي ينقل معاناة الناس وهمجية بعض التنظيماتالإرهابية التي زرعت بثورتنا السورية لتكون الخنجر الذي يغرز الثورة بالظهر وكان الراعي الأول لها هو بشار الأسد ونظامه تتشبه هذا التنظيمات الإرهابيةبأجرامها وقتلها وحقدها على الاعلام والإعلاميين لأنهم كانوا أول من فضح افعالهم الإجرامية ولم تكن عين على الوطن المؤسسة الإعلامية الوحيدة التي خسرت بعض كوادرها فكل المؤسسات الثورية والإعلامية هي مهددة من هذه التنظيمات الإجرامية والتي تتمثل بالمليشيات الإيرانية وحزب الله وتنظيم داعش .

ففي تاريخ 29-10-2015 استطاع بعض عناصر تنظيم داعش ومرتزقته من قتل إبراهيم عبد القادر وفارس حمادي في مدينة أورفا التركية بأبشع طرق القتل والتي تعبر عن الحقد والأجرام الذي ينتمي له هذا التنظيم الإرهابي ويهدف عناصر التنظيم من أعمالهم هذه لإسكات الأصوات التي تكشف أفعالهم وزرع الخوف داخل قلوب الإعلاميين الذين ينقلون همجية التنظيمات الإرهابية المتمثلة بداعش وحزب الله وغيرها من المليشيات

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password