زعيم ميليشيا حزب الله .. لولانا لكانت داعش تسيطر على سورية واليوم على اللاجئين العودة لبلادهم

عين على الوطن .. متابعات

قال زعيم ميليشيا حزب الله “حسن نصر الله” أن لولا طلب نظام الأسد العون من إيران وروسيا وفصائل المقاومة العراقية وألوية ” المجاهدين” الافغانيين والباكستانيين بالاضافة لحزب الله لكانت داعش موجودة حتى اليوم وتتمدد في كل سورية.

وجاء تصري “نصر الله” في اختتام مسيرة “ذكرى عاشوراء” التي جرت بالضاحية الجنوبية لبيروت ان أسباب النصر في سورية هو اعتما نظام الأسد على نفسه وعلى حلفائه في علامة أن النظم غير قادر على الدفاع عن نفسه وقال نصر الله أن المشروع الأمريكي في سورية والذي يهدف لتقسيمها قد خسر.

وطالب “نصر الله”خلال خطابه اللاجئين السوريين بالعودة إلى بلادهم التي فيها مصلحتهم مستقبلهم وحايتهم الحقيقية وطالبهم بالمشاركة بإعادة أعمار مدنهم.

وأكد “نصر الله” أن الشركات الكبرى العالمية والموجودة في لبنان تتجه أنظارها اليوم نحو سوريا للبدأ بإعادة الاعمار وقال استغرب من الذين يتحدثون أن لبنان سيكون منصة أساسية لإعمار سوريا في حين يرفض المسؤولون في لبناان التحدث مع المسؤولين في سورية.

وخاطب نصر الله أنصاره قائلاً أنن تنظيم الدول #داعش اليوم باتا في نهايته في العراق وسورية بفضل تضحيات رجال المقاومة وهذا الأمر يجعل إسرائيل خائفة لأنه التنظيم سوف ينتهي في اشارة منه أن التنظيم مدعوم من إسرائيل.

وتابع نصر الله “بعد فشل مشروع داعش عادوا إلى مشروع تقسيم المنطقة والبداية من إقليم كردستان العراق”، معتبراً أن “القضية لا تتعلق باستفتاء أو بتقرير مصير بل بتقسيم المنطقة على أسس عرقية”.

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password