تقدم مفاجئ للمعارضة في ريف اللاذقية وسط غياب للطيران الروسي

تقدم مفاجئ للمعارضة في ريف اللاذقية وسط غياب للطيران الروسي تمكنت عدد من فصائل المعارضة المسلحة من التقدم على أكثر من نقطة في ريف اللاذقية، ضمن معركة أطلقت عليها اسم “معركة الكرارون”، والتي تهدف لاستعادة ما سيطر عليه النظام السوري مؤخرا في كلا جبلي الأكراد والتركمان بريف اللاذقية. وفي تطور عسكري لافت، استطاعت فصائل المعارضة ومنها حركة أحرار الشام الإسلامية، من تحرير كل من قرى “نحشبا وتلة نحشبا، تلة المقنص، قرية رشا، قرية المزغلي، قرية الحدادة، أرض الوطا، تلة الملك” لتصل الفصائل بهذا التقدم إلى مشارف قرية كنسبا الاستراتيجية. في الأثناء ألحقت فصائل المعارضة خسائر عسكرية لقوات النظام السوري والمليشيات الأجنبية والمحلية المقاتلة معه، خلال معاركها الجارية في ريف اللاذقية، حيث تمكنت من تدمير دبابة وعربة عسكرية ومدفع فيما استولت على عدد من الرشاشات والأسلحة الخفيفة وذخائر متنوعة بالإضافة لعدد من السيارات والجرافات، فيما بقية الخسائر البشرية غير معروفة حتى اللحظة بسبب استمرار المعارك. وتجري المعارك في ريف اللاذقية وسط غياب تام للطيران الروسي الحربي الذي لعب دورا محوريا في تقدم النظام السوري في كلا ريفي اللاذقية وحلب.

0 Comments

اترك رد

Login

Welcome! Login in to your account

Remember me Lost your password?

Lost Password